أرني أين قال المسيح: أنا هو الله فاعبدوني؟ طبعة مدعمة

3.83333 5 6 Product


مواصفات

يوسف رياض
دار الإخوة للنشر
دفاعيات
5.00
متوسط
عادي
128
120
الطبعة الثالثة
2006
متوفر
9789773211304

+
2reny-2yna-kal_482661334

يعتبر الإيمان بلاهوت المسيح حجر الزاوية في الإيمان المسيحي، والسجود له - بحسب كلمة الله - هو الطريق الوحيد للحياة الأبدية . وحيث أن ملايين المسيحيين في العالم اليوم يؤمنون أن المسيح هو الله، وبالتالي فإنهم يتعبدونله، فإننا معرضون لهذا السؤال : ”أرني أين قال المسيح : أنا هو الله فاعبدوني؟ “. وحيث إننا يجب أن نكون مستعدين لمجاوبة كل من يسأل عن سبب الرجاء الذي فينا بوداعة وخوف (1 بط 3 : 15 ) فقد شرعت بمعونة الرب أن أكتب هذا الكتاب.

إن الإجابة عن السؤال السابق ب بساطة - كما سنفهم من هذا الكتاب - هي أن المسيح قال بكل وضوح إنه هو الله، لا مرة بل مرات عديدة، لا بطريقة واحدة يفهمهما البعض، بل بطرق متنوعة وكثيرة لكي يفهمها الجميع، حتى لا
يبقى هناك عذر عند أي واحد كائًنا من كان.

 

الإصدارات الحديثة

النتائج 1 - 12 من 19